عروبية الهوى

الرسالة لا تزال في جيبي

… «أخبرني، ماذا حققتم في عدوانكم على لبنان في تموز؟ هل انتهت المقاومة؟ هل ضعفت قوتها؟ هل استرددتم الإرهابيين اللذين أسرتهما المقاومة ومن أجلهما خضتم حربكم الفاشلة؟ لا تجب، فتقرير غولدستون يكفي.
سأتكلم عن الجزء الأهم، وهو السلام، نعم السلام، فمحمد الدره لن يسامحكم، أطفال قانا لن يسامحوكم، أهالي الشهداء في كل الأراضي العربية كذلك، وهؤلاء لديهم شروط إذا وافقتم عليها فسنهديكم السنبلة وإذا لم توافقوا فسنهديكم ألف سمير قنطار وألف دلال المغربي وألف أنور ياسين وألف عماد مغنية: أولا: إنهاء احتلالكم أرض فلسطين، وأن تعودوا لشتاتكم. فأنتم كأي دين، منتشرون في جميع الدول، ولكن صهيونيتكم هي عدوّنا. ثانياً: الانسحاب من جميع الأراضي التي تحتلونها في جميع الأراضي العربية. ثالثاً، دفع التعويضات لجميع الدول التي تحتلونها والتي احتللتموها مثلما فعلت الدول الأوربية بعد الحرب العالمية. واعلموا جيداً أننا سنحاربكم بالسلاح، بالقلم، بالفكر، بالتكنولوجيا، بكل شيء لنهزمكم. فآن لكم أن تفهموا».

مقتطف من نص لرسالة بعثها لبناني مقيم في ساحل العاج كان يريد ايصالها للسفير الاسرائيلي هناك

لقراءة الخبر كاملا اذهب من هذا الطريق

Remember: think and comment "out of the box"

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s