الخريف فصلٌ للحياة / ذاكرة النسيان

أخاف

أخاف أن تمطر السماء ولست معي, أن تكون قد رحلت عندما يأتي الشتاء القادم, أو أن تمحي وجوه أخرى وجهك, لا أقوى على تخيّل انني ارقص تحت المطر مع سواك, فالمطر أصبح سرنا حبيبي ولن أبوح به لاحد غيرك, أخاف ان تضيع كلماتنا في غياهب الملل أو نفقد ذاكرتينا ف نعود نتذكر أولى كلماتنا التي رسمناها سوياً بحبات المطر…

لا تبعد عيناك عني أحتاج اليهما كي اشعر بالدفء والاخرون يبحثون عن ما يأويهم من الصقيع, أحبك أكثر عندما تمطر السماء, أحب كل ما فيك حبيبي عندما تتلاحم السماء بالارض, نظراتك الخائفة من تبللي بالشتاء, وكيف تبعد المطر عني بمعطفك وتهمس “أحبُكِ”, عندها أتمنى أن ينتهي العالم لا يهم ما دمت معي هنا الآن وغداً!

وفي شتاءات قادمة عندما يغزو الشيب رأسينا نتذكر هذه اللحظات فنمسك حبات المطر بيدينا كي نكتب عهوداً لا تنتهي… حبيبي!

أخاف أن يأتي الليل ووجهك غائب, فكل الوجوه لا تشبه وجهك أنت, أريده هو لا غيره, وجهك الذي حفظت تقاسيمه كتقاسيم وجهي, تقاسيمه التي شاركتني به زخّات المطر في الشتاء الفائت والحالي, التي رسمتها على دفاتري وصوّرتها في قلبي الذي يعشقك حتى الثمالة, حتى الألم…!

 

 

المطر سرٌ من أسرار حبنا

المطر سرٌ من أسرار حبنا

 

Remember: think and comment "out of the box"

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s