ذاكرة النسيان

أعطِني حريتي…أطلق يداي

كم هي جميلة الحرية و…بعيدة, يشعر بجمالها من عاش فترة ما وهو مكبّل اليدين, لا يستطيع التحليق وكأنه عصفور مسجون في قفص أبدي, لا يصدق أن لحظة حريته قد تأتي يوماً ما. وبعيدة لانها غير متوافرة لكل كائن بشري ممّن تمنعه ظروفه من إطلاق الصرخة المدوية المختنقة في اعماقه, وحتى لو صرخ بأعلى صوته فإن أحداً لن يسمعه! أو أن أحداً يمنعه من التعبير وقول “لا” وإجباره على الصمت الأبدي حتى لو اضطر أن يموت ألماً وقهراً.

كم هي رائعة تلك الحرية التي تتجلى بالعفوية والصدق حين قررت امرأة الانفصال عن زوجها بعد زواج دام لستة عشر عاماً عاشت خلالها القهر والعذاب والغدر ممّن اعتبرته دوماً توام روحها, فقررت أن تطلق صرختها وتقول لا في وجهه ووجه أهلها ومجتمعها وتقاليدها التي تحرّم على المرأة حقها في الاعتراف بانها ليست سعيدة مع من اختارته شريكاً لعمرها, لأن المجتمع لا يرحم المطلقة فيعتبرها شاذة أو كافرة! وكأن المجتمع عايش فصول معاناتها اليومية التي تذرف خلالها المرأة المعذّبة الدموع دوماً خوفاً من تجرّع الكأس المرّ من محيطها الذي سيحاول جلدها ألف مرة فقط لأنها قررت العيش بسلام.

كم يوجد من نساء في محيطنا بتعذبن ويتألمن ولا يشعر بهن أحد, وكم يوجد خلف الأبواب المغلقة قصص لنساء اخترن الصمت الاجباري! خوفاً من نظرات الجميع المشككة بأخلاق تلك المرأة حتى لو كانت هي من تريد الانفصال. لماذا نختبئ وراء كذبنا وندّعي أمام الآخرين بأننا سعداء ويكون العكس هو الصحيح فقط من أجل تجميل وترقيع صورتنا المزيّفة, وهل عيون الآخرين هي من ستمنحنا السعادة والسلام الداخلي, أم التقاليد هي من ستمحي كل آلامنا وأحزاننا التي نتخبط بها؟!

لا أدري ان كانت كل هذه الاسئلة برسم أحد, ولكنها بالتأكيد نداء لكل أنثى أن تمنع الآخرين أياً يكن هذا الآخر من أب أو ام أو حتى متطفل, من ادارة حياتها بالطريقة التي تناسبهم هم, فلتبحث عن طريقها الى الحرية والتنفّس خارج قفص الزوج الذي تحميه العادات والتقاليد البالية من مجرد التفكير بنظرة تكفيرية لأنه ببساطة رجل!

أنتِ الآن حرّةٌ وحرّةٌ وحرّة (بالإذن من الراحل الكبير محمود درويش)

أنتِ الآن حرّةٌ وحرّةٌ وحرّة (بالإذن من الراحل الكبير محمود درويش)

Remember: think and comment "out of the box"

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s