يومياتٌ لم تكتمل

أوراق يومية (15)

ويبقى الحب!
شو الحب أعمى صار ما بيعرف الغدّار
جملة من أغنية لعاصي الحلاني سمعتها اليوم بالصدفة على احدى الاذاعات الفنية, من قال أن الحب أعمى, وكأن الحب شخص لديه عيون وقلب كالانسان, وكأن الحب شمّاعة نعلّق عليها فشلنا واخفاقاتنا في العلاقات العاطفية وفي خياراتنا, ولكن ما ذنب الحب ان كنّا نحن لا نحسن اختيار شركاؤنا في الحب.
وبالمناسبة, منذ أيام دار حديث بيني وبين أحد أصدقائي عن الحب وعن عذابه وأنه اتخذ قراراً بأن لا يدخل في قصص حب بعد الآن بسبب الفشل المتكرر في قصص الحب التي عاشها, حاولتُ أن أقنعه أن الحب ليس هو المسؤول عن متاجرة الناس بالحب وتحويله الى تجارة, وليس هو المسؤول عن العذاب الذي قد يصيبنا بسبب معاكسة الظروف لنا, فجميعنا عشنا قصص حب بظروف لم تكن مؤاتية ولكن هذا لا يعني أن نلعن الحب ونعلن الحرب عليه

ومن الحب الى فيروز(الحب الأكبر)
هناك أشخاص من أجل أن يذكرهم التاريخ لا يهمهم كيف, المهم أن يستغلوا أسماء كبار من أجل يصلوا من خلالهم الى الشهرة وهم يظنون أنهم بفعلتهم هذه سينالون من عظمة أولئك الكبار, استفزني كثيراً ذاك المغمور الذي لا أعلم اسمه ولا يهمني أصلاً, لانه صغير كان وسيبقى, ولن يستطيع النيل من رمز للحب والرقة والتواضع, فيروز الرمز والجمال سيبقى ذلك الدخيل أصغر من أن يذكره التاريخ!

Advertisements

Remember: think and comment "out of the box"

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s