فلسطين تستحق الحياة

غداً عندما تسألكم فلسطين…

غداً عندما تسألكم فلسطين ماذا فعلتم من أجلها أخبروها كل شيء, قولوا لها بأنكم سعيتم بكل ما أوتيتم من قوة كي تحرقوها وتدمروا أرضها وتقتلوا أبنائها.
غداً عندما تروها أخبروها عن الانقسام الذي جندتم فيه كل جهودكم الدبلوماسية من أجل أن لا تجتمعوا جميعا فتدينوا الكيان الصهيوني على المحرقة التي أشعلها في فلسطين.
ستفرح كثيرا حين تعلم عدد القمم التي أجهضتوها كي لا تكونوا صوت واحد من أجل التضامن معها, كم من قمة أقمتم كي تكرّسوا انقساماتكم, كي تبرّأوا الجلاد وتحاكموها هي على عدد الشهداء والجرحى الذين سقطوا بجريمة انهم خُلقوا فلسطينيين.
هل ستخبروها عن وزراء خارجيتكم؟ عن القبل التي طبعوها على وجه تسيبي ليفني؟ هل ستتجرأون على البوح لها بأن هيوغو تشافيز قطع علاقاته مع اسرائيل وطرد السفير الاسرائيلي من بلاده احتجاجاً على مجازر اسرائيل ومجازركم بحقها؟ وبوليفيا؟ هل تستطيعون اخفاء غضب تركيا ومواقفه التضامنية مع غزة الجريحة؟
حين تسألكم فلسطين عمّاذا فعلتم من أجل ايقاف المذابح اليومية على أراضيها ماذا ستجيبوها؟
يا خادم حائط المبكى هل سيذهب الحجّاج في السنوات المقبلة الى تل أبيب كي يحجّوا هناك؟ وأنت يا فرعون زمانك كم من المرات ستقتل جمال عبد الناصر بعد؟

صفحة المدونة على الفايسبوك

Advertisements

Remember: think and comment "out of the box"

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s